طلاب "مبارك - كول"

ضحايا المصانع وصمت وزارة التعليم

عام مضى ولا يزال الحزن حاضراً في بيت الطالب مروان مصطفى. اندمل جرحه بعدما خلّف عجزاً دائما في اليد اليمنى، وغصّة عند ذويه إلى اليوم.

مروان أحد ضحايا برنامج “التعليم المزدوج” الفني، والمعروف بـ”مبارك كول”. حُلم تصدّره وزارة التربية والتعليم للطلبة، إلا أنه تحوّل كابوساً في بعض الأحيان في المدارس والمصانع، التي يتدرب فيها 50 ألف طالب، يمثلون 2% من إجمالي طلبة التعليم الفني في مصر.

يكشف هذا التحقيق تشغيل طلاب وطالبات في البرنامج كعمالة رخيصة في مصانع قطاع خاص تحت مسمى “التدريب العملي” بمخالفة لقانون الطفل رقم 12 لسنة 96 المعدل بقانون 126 لسنة 2008 في ما يتعلق بعدد ساعات العمل وقصور إجراءات السلامة، يحدث ذلك في ظل ضعف رقابة وزارة التربية والتعليم، ما يعرض الطلاب لإصابات تصل أحياناً إلى الوفاة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter

تحقيق

رحمة ضياء

صحافية مصرية

Start typing and press Enter to search

Visit Us On FacebookVisit Us On TwitterVisit Us On Instagram